الأحد، 11 نوفمبر 2018

مباحث الإنترنت تكشف بيزنس إختراق مواقع التواصل الإجتماعى وبيع بيانات أصحاب الحسابات



ضبط أحد الأشخاص لقيامه بتصميم برنامج للإستيلاء على البيانات الشخصية الخاصة بمستخدمى مواقع التواصل الإجتماعى ، وبيعها لآخرين مقابل مبالغ مالية )
وردت معلومات للإدارة العامة لتكنولوجيا المعلومات تفيد وجود أحد برامج التسويق الإلكترونى عبر موقع "فيس بوك" وتطبيق "واتس آب" يُستخدم فى الإستيلاء على البيانات السرية لأى شخص لدية حساب بموقع فيس بوك (أرقام الهواتف المسجل بها الحسابات ، وكذا عناوين البريد الإلكترونى الخاصة بتلك الحسابات) وقيام القائمين على البرنامج ببيع تلك البيانات لآخرين مقابل مبالغ مالية وإستخدامها فى الدعاية والإعلان على مواقع التواصل الإجتماعى.
وأسفرت جهود البحث من خلال الفحص الفنى وجمع المعلومات والتحريات السرية أن وراء إرتكاب الواقعة المدعو / أحمد م. م- مواليد 1992، مدير شركة، مقيم بمنطقة الزيتون.
عقب تقنين الإجراءات وبالتنسيق مع قطاع الأمن العام وأمن القاهرة تم إستهداف المذكور وضبطه بمحل إقامته .. بالفحص والتفتيش تم ضبط (هاتف محمول- جهاز لاب توب) بفحصهم فنياً تبين وجود آثار ودلائل عبارة عن ملفات لصناعة وإنشاء البرنامج المشار إليه ، كما تبين وجود عدد كبير من البيانات لا يمكن حصرها - تتضمن أسماء الحسابات الخاصة بموقع"فيس بوك" وأرقام الهواتف والبريد الإلكترونى الخاص بكل حساب .
كما تبين من خلال إستكمال الفحص قيام المذكور بإدارة مجموعة مغلقة بتطبيق "واتس آب" هو المسئول عنها بالإشتراك مع 4 أشخاص آخرين القائمين على تسويق البرنامج محل الواقعة .
بمواجهة المتهم المذكور إعترف بإرتكاب الواقعة ، وأقر بقيامه بتصميم برنامج تمكن من خلاله من إختراق الحسابات الشخصية للمواطنين على موقع "فيس بوك" والإستيلاء على بياناتهم الشخصية والسرية داخل جمهورية مصر العربية ، وبعض الدول العربية، ثم قام بإنشاء البرنامج محل الواقعة على الإنترنت ، وبيع تلك البيانات للراغبين بمبلغ يقارب خمسة عشر آلاف جنية للشخص الواحد، للإستعانة بها فى الدعاية والإعلان .
تم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة.

0 التعليقات:

إرسال تعليق